ثلاث أنواع للاستثمار الزراعي - من بينها نخلاتي..

نخلاتي > مدونة نخلاتي > الاستثمار في مصر > الاستثمار الزراعي > ثلاث أنواع للاستثمار الزراعي – من بينها نخلاتي..
الاستثمار الزراعي

قبل أن تُقدم على خطوة الاستثمار مع نخلاتي، عليك أن تعرف أن هناك 3 أنواع للاستثمار الزراعي.

استثمار الأرض من قِبل مالكها: في هذا النوع من الاستثمار يعمل المستثمر، الذي هو مالك الأرض، على زراعة الأرض بنفسه. 

وقد يستخدم بعض العمال الزراعيين استخداماً محدوداً وفي مواسم معينة. وفي هذا النوع من الاستثمار تكون عوامل الإنتاج (الأرض، ورأس المال) مملوكة من شخص واحد أو مجموعة من الأشخاص ضمن إدارة واحدة.

استثمار الأرض بطريقة الاستئجار: في هذا النوع من الاستثمار يؤجر المالك أرضه إلى مستأجر يستثمرها مقابل أجر معين تحدده القوانين والأعراف السائدة في المنطقة (عينياً أو نقدياً).

 وفي هذا النوع من الاستثمار يعمل المستأجر بما لديه من وسائل إنتاج مادية وجهد، متحملاً نتائج عمله من دون تأثير في الأجر.

استثمار الأرض بالمشاركة مع طرف آخر: في هذا النوع من الاستثمار يشارك المالك بالأرض فيما يشارك المُزارع بالمجهود.

أما مستلزمات الإنتاج الأخرى فيشترك الطرفان في تقديمها بنسب مختلفة. وفي نهاية الموسم يتم توزيع الناتج بين الطرفين وفقاً لنسب متفق عليها.

مشروع نخلاتي يندرج تحت النوع الأخير من أنواع الاستثمار الزراعي السابق ذكرها، وهو استثمار الأرض بالمشاركة مع طرف آخر.

بمعنى أكثر دقة، أنت تشارك برأس المال، ونحن علينا الزراعة والرعاية والتصدير نيابة عنك، وأنت كمستثمر تحصد العائد السنوي بداية من السنة الرابعة، بدون بذل أي جُهد.